أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل سائح بريطاني بالرصاص في شمال غرب إثيوبيا، بحسب ما أعلنت الخميس الحكومة الإثيوبية مؤكدة أن إطلاق النار كان حادثا عرضيا.

وأوضح شيمليس كمال المتحدث باسم الحكومة أن مطلق النار ليس من قوات الأمن، لكن لديه رخصة سلاح "كان يحمل بندقيته على كتفه وأطلق منها النار عرضا".

ووقعت الحادثة صباح الأربعاء في كنيسة ببلدة بحير دار السياحية.

وأكدت السفارة البريطانية في أديس أبابا "وفاة بريطاني في إثيوبيا" دون أن تعلق على رواية السلطات الإثيوبية.

وتم توقيف مطلق النار وهو من سكان البلدة ويجري التحقيق في الواقعة، بحسب المتحدث.

وأضاف المتحدث، "السلاح قديم ولم يكن الرجل يدري أن هناك رصاصة جاهزة للإطلاق، لم يستهدف السائح البريطاني لكنه كان حادثا".