سكاي نيوز عربية - أبوظبي

فتحت صناديق الاقتراع في إسرائيل، صباح الثلاثاء، في الساعة 7:00 (4:00 ت غ) للمرة الثانية خلال خمسة أشهر، في انتخابات تشريعية يسعى خلالها رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو إلى تمديد فترة ولايته كرئيس للوزراء.

ومن المقرر إغلاق الصناديق الساعة 22:00 مساء (19:00 ت غ) في معظم المناطق، وفق ما ذكرت وكالة "فرنس برس".

ويواجه نتانياهو تحديا قويا من رئيس هيئة الأركان السابق بيني غانتس وتحالفه الوسطي أزرق أبيض، حسب توقعات استطلاعات الرأي.

وهذه هي المرة الأولى في التاريخ السياسي الإسرائيلي، التي تُجرى فيها انتخابات ثانية في العام نفسه، وذلك بعدما مني نتانياهو بخسارة هي الأكبر في مسيرته السياسية عندما فشل في تشكيل ائتلاف على الرغم من فوز حزبه اليميني الليكود بالانتخابات.

أخبار ذات صلة

"حافلة ومتقاربة".. ترامب يدخل على خط الانتخابات الإسرائيلية
إسرائيل.. انتخابات "حاسمة" لمعسكر نتانياهو

واختار نتانياهو العودة إلى صناديق الاقتراع لقطع الطريق أمام إمكانية تكليف الرئيس رؤوفين ريفلن شخصية أخرى لتشكيل حكومة.

ويرى مراقبون أن نتائج الانتخابات قد تدفع إسرائيل إلى عدم الاستقرار السياسي في حال فشل نتانياهو ومعسكره، بالحصول على أغلبية.

وتأتي هذه الانتخابات بالموازاة مع تحقيقات قضائية بحق نتانياهو، الذي قد تُوجّه إليه في الأسابيع المقبلة، تهم فساد.