وكالات - أبوظبي

قتل 16 شخصا على الأقل، الخميس، في انفجار عبوة ناسفة بشارع مكتظ في العاصمة الصومالية مقديشو، محطما مقهى قريبا منه، حسبما قال مسعفون.

وتحدث عناصر أمن وشهود عيان عن تناثر الجثث على الأرض، فيما تصاعد الدخان من موقع الانفجار في شارع مكة المكرمة في مقديشو، وهو شارع تجاري مكتظ بالمتاجر ويقع على الواجهة البحرية للمدينة. ووقع التفجير فيما كان الناس يتناولون الغداء.

وأكد مدير خدمة "أمين" للإسعاف عبد القادر عبد الرحمن آدن عدد الضحايا قابل للارتفاع.

أخبار ذات صلة

قتلى بينهم نائب وزير في هجوم انتحاري بالصومال

ووصف شهود عيان مشاهد الدمار لـ"رويترز"، وقال أحدهم  إن "سيارة مفخخة انفجرت في مطعم مجاور للشارع" متحدثا عن "كارثة حقيقية".

وارتفعت السيارات عن الأرض إثر التفجير الذي سبب أضرارا أيضا في مبان قريبة، وقال شهود إن العديد من السيارات والدراجات النارية قد تحطمت.

وقال آدن عبد القادر وهو مسؤول في جهاز الأمن الحكومي، إن التفجير القوي "ناجم على ما يبدو عن تفجير سيارة محملة بالمتفجرات"، فيما لم تتبن أي جهة الهجوم بعد.

وشهدت مقديشو عددا من الهجمات المروعة في مارس الجاري، وسقط قتلى وجرحى في الانفجارات.

وخسر المتشددون معاقلهم الأساسية بعد طردهم من مقديشو عام 2011، لكنهم حافظوا على سيطرتهم على مناطق شاسعة، حيث يقودون تمردا وهجمات انتحارية، تستهدف مقرات حكومية وأمنية أو مدنية.

وتعهد المتشددون بإسقاط الحكومة الصومالية التي تحظى بدعم دولي وبانتشار 20 ألف عسكري من الاتحاد الأفريقي في الصومال.

وتشارك قوات من كينيا في قوة حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي، التي تساعد في الدفاع عن الحكومة المركزية في الصومال.