أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت تقارير إعلامية إيرانية، الاثنين، أن مسؤولا في هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية الرسمية (IRIB) تعرض للفصل بعد أن عُرض مشهد جنسي للمثل الصيني جاكي شان، عن طريق الخطأ، أثناء عرض أحد أفلامه.

وكان المشاهدون في جزيرة كيش الإيرانية قد فوجئوا عندما ظهر المشهد الجنسي على محطتهم التلفزيونية المحلية، بالرغم من أنه لا يسمح بعرض مثل هذه المشاهد في إيران.

وأثارت الثواني القليلة لهذا المشهد، حالة من الجدل في إيران، إذ سرعان ما انتشر تداول المقطع بسرعة في البلاد.

وذكرت "وكالة أنباء الطلبة الإيرانية" شبه الرسمية: "مقاطع من مشاهد غير أخلاقية لفيلم يضم جاكي شان، انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد أن ظهرت على المحطة التلفزيونية في كيش على ما يبدو"، حسب ما نقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وأضافت: "هذه المشاهد التي تتناقض تماما مع مبادئ هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية أدت في نهاية المطاف إلى إقالة وتوبيخ بعض موظفي القناة في كيش"، لافتة إلى أن ذلك يشمل المدير العام هناك.

وتوالت ردود الفعل الغاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي، ردا على فصل العاملين في المحطة، حيث أشار مستخدمون إلى أنه لم يتم فصل أحد بسبب حادثة الحافلة القاتلة التي أسفرت عن مصرع 10 طلاب في جامعة أزاد بطهران الأسبوع الماضي.