بحث الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، السبت، مع الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون العلاقات المشتركة وجهود البلدين في دعم والسلام في المنطقة.

وبحث ولي عهد أبوظبي والرئيس الفرنسي خلال اتصال هاتفي العلاقات الاستراتيجية بين البلدين وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف جوانب التعاون بما يحقق مصالحهما المشتركة.

كما ناقش الطرفان عددا من القضايا ذات الاهتمام المشترك في منطقة الشرق الأوسط، وجهود البلدين في دعم السلام والاستقرار في المنطقة، وفقا لوكالة أنباء الإمارات (وام).

أخبار ذات صلة

مسؤول أميركي: متفائلون بما ستحققه معاهدة السلام في المنطقة
عبد الله بن زايد يلتقي بومبيو وقادة الكونغرس في واشنطن
مباحثات إماراتية أميركية في واشنطن
سلطان الجابر: توقيع معاهدة السلام يوم تاريخي للمنطقة والعالم
يوم تاريخي شهدته واشنطن بتوقيع معاهدات السلام

 وتطرقا في هذا الصدد إلى أهمية معاهدة السلام التاريخية التي وقعتها الإمارات وإسرائيل في تعزيز الاستقرار والأمان والعيش بسلام وتحقيق التنمية والازدهار لصالح شعوب المنطقة جميعا ومستقبلها.