وكالات - أبوظبي

اعتبر العاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني، الأربعاء، أن القدس "خط أحمر" و"من واجبنا أن نحمي المقدسات الإسلامية والمسيحية" فيها، حسبما أفاد بيان صادر عن الديوان الملكي.

وأكد ملك الأردن في كلمة خلال زيارة إلى محافظة الزرقاء، رفضه لفكرة الوطن البديل للفلسطينيين، أو الضغط على بلاده من جل قضية المقدسات.

ونقلت وكالة الأنباء الأردنية (بترا) عن الملك عبدالله الثاني قوله: "لا أحد يستطيع أن يضغط على الأردن في هذا الموضوع، والجواب سيكون "كلا"، لأن كل الأردنيين في موضوع القدس يقفون معي صفا واحدا، وفي النهاية العرب والمسلمون سيقفون معنا".

أخبار ذات صلة

القوات الإسرائيلية تقتل فلسطينيا يشتبه بأنه نفذ هجوما
الأردن يرفض قرار إسرائيل إغلاق "باب الرحمة"

 وتناول العاهل الأردني الجهود، التي تبذلها المملكة لتعزيز المواقف العربية المشتركة حيال مختلف التحديات، التي تواجه الأمة العربية، ومساعيه الرامية إلى تعزيز التعاون الاقتصادي العربي.

وشهدت الأسابيع الأخيرة مواجهات بسبب إغلاق باب الرحمة أحد أبواب الحرم القدسي، بعد أن أصدرت محكمة إسرائيلية أمرا بإغلاقه، وأعطت هيئة الأوقاف حق استئناف القرار، وندد الأردن بهذا القرار.

وتعترف إسرائيل، التي وقعت معاهدة سلام مع الأردن في 1994، بإشراف المملكة الأردنية على المقدسات الإسلامية في المدينة.

ويقع المسجد الأقصى في البلدة القديمة بالقدس الشرقية، التي احتلتها إسرائيل عام 1967، والتي كانت تخضع كسائر مدن الضفة الغربية إلى السيادة الاردنية قبل احتلالها.