أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مسؤولون أمنيون ليبيون، الأحد، إن وقف إطلاق النار المؤقت دخل حيز التنفيذ في العاصمة طرابلس، بعد اندلاع اشتباكات دامية الأسبوع الماضي بين الميليشيات المتناحرة التي تهيمن على المدينة.

وأشار المسؤولون إلى أن المفاوضات التي أشرف عليها شيوخ القبائل من بلدة بني وليد تواصلت، الأحد، في ظل آمال بموافقة ميليشيات طرابلس والزنتان وترهونة على وقف القتال.

واشترط المسؤولون التكتم على هوياتهم لأنهم غير مخولين بالحديث إلى وسائل الإعلام.

أخبار ذات صلة

قتلى باشتباكات بين "الكانيات" و"حماية طرابلس" في ليبيا

ورفعت وزارة الصحة الليبية عدد ضحايا الاشتباكات منذ يوم الأربعاء إلى 16 قتيلا، فيما أصيب 65 آخرون ولا يزال 3 في عداد المفقودين، وأضافت أنه تم إجلاء 213 أسرة من العاصمة الليبية.

وفي تطور منفصل، أعربت الأمم المتحدة عن "قلقها العميق" إزاء تقارير افادت بوقوع أعمال عنف جديدة وحشد الجماعات المسلحة جنوب البلاد، مما يشير إلى "تنامي مخاطر اندلاع صراع وشيك".

أخبار ذات صلة

ليبيا.. مذكرات اعتقال بحق قادة ميليشيات بينهم الإرهابي بلحاج