عمر التواتي - ليبيا - سكاي نيوز عربية

ضبط جهاز الجمارك بميناء مصراتة البحري في ليبيا، مساء الاثنين، شحنة من الأسلحة كانت على متن باخرة قادمة من تركيا، داخل حاوية واحدة.

وقال مراسل "سكاي نيوز عربية" إن الحاوية كانت محملة بعشرين ألف مسدس تركي الصنع (من عيار 8 ملم)، تم توضيبها بـ556 صندوق سلاح.

ولم تعلق السلطات في غرب البلاد على الحادثة، التي لا تعد جديدة في الموانئ الخاضعة لسيطرتها.

وكانت عناصر جمارك ميناء مدينة الخمس اللييية ضبطت، قبل 3 أسابيع، شحنة مماثلة قادمة أيضاً من تركيا على متن باخرة.

وتوعدت سلطات طرابلس بالتحقيق في الحادثة غير أن ضابط التحقيق، النقيب طارق زريقيط، كان قد نجا، الأحد، من محاولة اغتيال، بعدما حاول مسلحون اعتراض موكبه بهدف قتله في مدينة الخمس.

أخبار ذات صلة

ليبيا.. مذكرات اعتقال بحق قادة ميليشيات بينهم الإرهابي بلحاج
بعد عملية نوعية ضد "داعش".. تفجير انتحاري في جنوب ليبيا

وكانت السلطات اليونانية أوقفت، في الثامن من يناير 2018، باخرة ترفع علم تنزانيا، كانت قادمة من تركيا إلى ليبيا، محملة بشحنة كبيرة من المواد المتفجرة.

ولم يتعدَّ موقف السلطات المحلية في طرابلس والمجتمع الدولي حينها بيانات التنديد، لتتوالى محاولات تركيا إغراق ليبيا بالمزيد من السلاح، علاوة على إيوائها، بعد قطر، أكبر عدد من المتطرفين الليبيين الفارين من قبضة الجيش الليبي.