أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أكد نائب وزير الخارجية الأميركي، جاي سوليفان، الثلاثاء، على تعهد واشنطن بمكافحة ميليشيات إيران وداعش والقاعدة التي تنشر الإرهاب دون رادع، داعيا حلفاء الولايات المتحدة إلى الانضمام إليها في هذه الجهود.

وقال سوليفان في تصريحات صحفية، إن "الإرهاب العابر للحدود يمثل تهديدا مباشرا بالنسبة لنا هنا في غرب الكرة الأرضية.. على الرغم من أن مركز الثقل يبدو بعيداً، إلا أن داعش والقاعدة وحزب الله اللبناني يعملون في أي مكان يتمكنون من حشد الدعم فيه، ويعملون دون رادع، ويواصلون أجنداتهم الإرهابية".

وأضاف أنه في إطار استراتيجية الولايات المتحدة لمكافحة الإرهاب، فقد تعهدت واشنطن بملاحقة داعش والقاعدة وميليشيات ايران، "وندعو حلفائنا للانضمام إلينا".

ولفت إلى أنه "جرى الكشف عن العديد من مؤامرات حزب الله، في باراغواي والبرازيل وحتى هنا في الولايات المتحدة".