وكالات - أبوظبي

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، الأربعاء، أن اتفاق بريكست الذي سيقدمه اليوم للاتحاد الأوروبي "هو "تنازل من جانب المملكة المتحدة"، داعيا الاتحاد الأوروبي "لتقديم تنازل بدوره".

وأكد، في كلمته أمام مؤتمر حزب المحافظين في مانشستر (شمال غربي إنجلترا)، أن مقترحاته لا تتضمن نقاط تفتيش على الحدود الإيرلندية، وهي إحدى النقاط الشائكة في المفاوضات مع بروكسل.

وتابع أن بريطانيا ستخرج من الاتحاد الأوروبي في الموعد المقرر في 31 أكتوبر الحالي "بغض النظر عما سيحدث" مع أو دون اتفاق.

وأضاف "ما يريده العالم بأسره هو الانتهاء من هذه الموضوع، والمضي قدما. لذلك سنخرج من الاتحاد الاوروبي في 31 أكتوبر بغض النظر عما سيحدث".

أخبار ذات صلة

جونسون يتعهد بالبقاء في منصبه وبالبريكست في موعده
"فرصة ذهبية" لجونسون قبل إنجاز وعده ببريكست

وعاد جونسون ليحذر من أن "خروجا من دون اتفاق" من الاتحاد الأوروبي سيكون البديل الوحيد للخطة التي يعتزم تقديمها للأوروبيين خلال اليوم، مؤكدا أن المملكة المتحدة "جاهزة" لذلك.

ويواجه رئيس وزراء بريطانيا صعوبة في تذليل العقبة الرئيسة في المحادثات مع الاتحاد الأوروبي، وهي مسألة الحدود بين أيرلندا الشمالية وأيرلندا العضو في الاتحاد الأوروبي.

ولم ينجح الطرفان حتى الآن في التوصل إلى اتفاق بشأن كيفية تجنب العودة إلى قيود صارمة على الحدود في حالة لم يضمن أي اتفاق يتم التوصل إليه في المستقبل الحفاظ على سلاسة المعاملات التجارية.