اغتصبها مرتين ثم قتلها.. جريمة هزت الجزائر
{{ nextSocialVideoToBePlayed.mediaAsset.caption }}
التالي

اغتصبها مرتين ثم قتلها.. جريمة هزت الجزائر

l 5 أكتوبر 2020
جريمة هزت الجزائر راحت ضحيتها فتاة لم تتجاوز الـ18 ربيعا تعرضت للاغتصاب في 2016 ثم تقدمت ببلاغ لم يلقى صدى وظل المغتصب حرا طليقا ومتربصا بها حتى اختطفها مرة أخرى من أمام منزلها ليعاود الكرة للمرة الثانية.
scroll_top