أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال حزب العمال، أكبر أحزاب المعارضة في بريطانيا، الثلاثاء، إنه لن يستطيع تأييد تشريع الحكومة الخاص بالانسحاب من الاتحاد الأوروبي ما لم يتم تعديله لمنع الوزراء من انتزاع سلطات من البرلمان.

وسيبدأ البرلمان مناقشة مشروع قانون الانسحاب البريطاني الخميس وسيجري تصويتا عليه يوم الاثنين، في اختبار لمسعى رئيسة الوزراء تيريزا ماي لتعزيز أغلبيتها بدعم من حزب صغير من أيرلندا الشمالية.

وقال حزب العمال في بيان "يحترم حزب العمال تماما القرار الديمقراطي بترك الاتحاد الأوروبي.. لكننا كديمقراطيين لا نستطيع التصويت لصالح مشروع قانون غير معدل يمكن أن يسمح لوزراء الحكومة بانتزاع سلطات من البرلمان لتقليص حقوق الناس في العمل والحد من حماية المستهلك والبيئة".