أبوظبي - سكاي نيوز عربية

عين رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي الأحد نيرمالا سيثارامان وزيرة للدفاع في مسعى لإعادة النمو الاقتصادي إلى مساره وتحديث القوات المسلحة قبيل الانتخابات الوطنية التي تجرى في عام 2019.

وسيثارامان (58 عاما) التي كانت تشغل منصب وزير التجارة ستصبح أول امرأة تتولى حقيبة الدفاع منذ أنديرا غاندي التي تولت المنصب عندما كانت رئيسة للوزراء قبل 35 عاما.

وستتسلم المنصب من وزير المالية آرون جيلتي الذي كان يتولى المنصبين معا لكنه قال في الأسبوع الماضي إنه يريد التركيز على الاقتصاد.

واشتهرت سيثارامان بأنها مفاوضة قوية أثناء توليها وزارة التجارة.

وكوزيرة دفاع ستكون مسؤولة عن تطبيق برنامج تحديث عسكري تصل قيمته إلى 150 مليار دولار لتجهيز القوات المسلحة الهندية بكامل العتاد.