أبوظبي - سكاي نيوز عربية

جدد المستشار النمساوي كريستيان كيرن الاثنين، معارضته لضم تركيا إلى الاتحاد الأوروبي، داعيا إلى وقف مفاوضات العضوية.

وأعرب المستشار في بيان نقلته وكالة الصحافة النمساوية، عن استغرابه باستمرار أوروبا في تسديد التزاماتها المالية البالغة ثلاثة مليارات يورو (3.5 مليار دولار تقريبا)، في حين لا تعترف أنقرة بالمعايير القانونية الأوروبية وسيادة القانون.

وأضاف كيرن أن "أوروبا لا يمكن أن يقبل هذه الدول التي تقوم بحل الديمقراطية، والحد من حرية الصحافة وإنهاء تقسيم السلطات"، مشددا على أن "تكون هنالك عواقب على تلك البلدان مثل هنغاريا وبولندا لاستفادتها كثيرا من الدعم المالي من الاتحاد الأوروبي".