أبوظبي - سكاي نيوز عربية

وجهت شركات وهيئات طيران في الولايات المتحدة، انتقادات واسعة لشركة الخطوط القطرية عقب إدلاء رئيسها التنفيذي أكبر الباكر، بتصريحات مسيئة إلى أعمار المضيفات الأميركيات وخدماتهن.

وقال نائب خدمات الطيران في شركة الخطوط الأميركية "أميركن إيرلاينز"، جديل سيردك، إن الباكر أدلى بتعليقات قاسية وغير معقولة.

وأضاف سيردك، أن ما صدر عن مسؤول الخطوط القطرية، يسيء للنساء، فضلا عن كونه تمييزا بسبب الأعمار، وفق ما نقل موقع "ترافل مولي".

وتهكم الباكر على من يسافرون على متن الناقلات الأميركية، قائلا إنهم يجدون جدات في خدمتهن، في إشارة إلى تقدم سن المضيفات.

وكان الباكر يتحدث أثناء إطلاق خط جوي بين دبلن في إيرلندا والدوحة القطرية، وقال إن متوسط أعمار الطاقم في شركته لا يتجاوز 26 سنة، وبالتالي، لا حاجة للناس بالسفر على متن الناقلات الأميركية.

ودانت جمعية قادة الطائرات "إير لاين بايلوت أسوسيايشن"، تصريحات مدير الخطوط القطرية قائلة إن الرجل ابتدع منطقا جديدا.

في غضون ذلك، وصفت جمعية أخرى لقادة الطائرات في الخطوط الأميركية " Allied Pilots Association"،  تصريحات الباكر بالطفولية، قائلة إنها تضمنت قذفا وقلة تهذيب.