أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أدانت محكمة في اسطنبول،الأربعاء، نائبا تركيا بارزا في حزب الشعب الجمهوري المعارض، ب25 سنة من السجن، على خلفية اتهامه بالتجسس.

وذكرت وسائل إعلام تركية، أن القضاء أمر بإيداع أنيس بربروغلو، في السجن، على الفور.

جاءت إدانة بربروغلو إثر تزويد صحيفة "جمهورييت" اليومية المعارضة بفيديو يظهر مشاهد اعتراض شاحنات تابعة للمخابرات التركية في يناير 2014، وهي تنقل أسلحة إلى سوريا.

وتم اعتقال 12 من نواب حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد لقضية الأكراد، بموجب حالة الطوارىء التي أعقبت محاولة انقلابية فاشلة في يوليو 2016.