أعلنت وزارة الداخلية الأفغانية، السبت، أن مسلحين قتلوا 3 مدنيين على الأقل رميا بالرصاص داخل مسجد في شرق أفغانستان.

وأوضحت الوزارة، في بيان، أن 9 أشخاص آخرين أصيبوا بجروح في الهجوم، الذي وقع مساء الجمعة، في مدينة غارديز عاصمة ولاية باكتيا.

ودانت الوزارة الهجوم بشدة، ووصفته بأنه عمل ضد الإسلام والإنسانية، وقالت إن المدنيين تعرضوا لهجوم أثناء الصلاة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، لكن طالبان وشبكة حقاني تنشطان في ولاية باكتيا والولايات المجاورة وكثيرا ما تستهدفان المسؤولين الحكوميين وكذلك قوات الأمن الأفغانية في المنطقة.