أكد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الجمعة ان الانتشار الامني في اللوفر اتاح تفادي اعتداء "له طابع إرهابي".

واضاف هولاند في القمة الاوروبية بمالطا أن العملية الأمنية المعروفة بـ "سنتتنيل" (حارس) "أتاحت حتى وإن كان المستهدفون عسكريين، تفادي عمل له طابع إرهابي بالتاكيد"، مشيرا مع ذلك إلى أنه "يعود للقضاء القيام بالتحقيق اللازم" في الاعتداء.

وأشاد الرئيس الفرنسي بالجنود الذين أطلقوا الرصاص على مهاجم في متحف اللوفر فأصابوه مما أدى إلى منع ما قال "عمل إرهابي على ما يبدو".