أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اختير النائب الهولندي الشعبوي غيرت فيلدرز رجل العام في هولندا في ختام استطلاع متلفز، في حين حل حزبه، حزب الحرية، في الطليعة حسب استطلاعات الراي مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية في مارس.

وحصل فيلدرز على 26% من نحو 40 الف صوت ليصبح للمرة الرابعة رجل العام خلال هذا البرنامج الذي يقدمه التلفزيون الرسمي "إن بي أو وان". وقد سبق وأن اختير رجل العام بين السياسيين خلال الأعوام 2010 و2013 و2015.

وكتب فيلدرز تغريدة على حسابه قال فيها "أشكر الهولنديين الذين انتخبوني رجل العام بين السياسيين للعام 2016".

والمعروف عن فيلدرز تصريحاته المناهضة للإسلام، وأدين مطلع كديسمبر الحالي بتهمة التمييز بين الأعراق حين وعد بعد الانتخابات البلدية في مارس 2014 بأن يكون هناك "مغاربة أقل" في هولندا.

وأفاد استطلاع الرأي الأسبوعي لمؤسسة موريس دي هوند أنه في حال أجريت الانتخابات التشريعية هذا الأسبوع فإن حزب الحرية سيصبح الحزب السياسي الأول في هولندا مع 36 مقعدا في البرلمان من أصل 150.

ولا يحظى حزب الحرية حاليا سوى بـ 12 مقعدا في البرلمان.

وحسب الاستطلاع نفسه فإن الحزب الشعبي الليبرالي والديموقراطي برئاسة رئيس الحكومة الحالي مارك روتي سياتي في المرتبة الثانية جامعا 23 مقعدا، في حين أنه يشغل اليوم 40 مقعدا.