قتل خمسة من الشرطة الأوكرانية خطأ بأيدي رفاقهم الذين حسبوهم لصوصا، وفق ما أعلن مستشار بوزارة الداخلية الأوكرانية، الأحد.

وقال أنتون غيراشتشينكو، النائب والمستشار في الوزارة "الليلة الماضية حدثت مأساة مدمرة تسببت في وفاة خمسة من الشرطة".

ووقع الحادث في كانيازيتشي على بعد 30 كلم شرق كييف، بحسب المصدر ذاته.

وكان عناصر من القوات الخاصة للشرطة يستعدون لتوقيف "عصابة لصوص خطيرة" حين وصل إليهم إنذار ضد سرقة في منزل غير بعيد.

فأرسل الحرس الوطني شرطيين إلى المكان. وحين وصل هؤلاء إلى المكان أوقفوا عنصرين من القوات الخاصة كانا بملابس مدنية، معتقدين أنهما من اللصوص. وبدورهم اعتقد باقي عناصر القوات الخاصة أن اللصوص اعتقلوا زميليهما وأطلقوا النار على الشرطيين.

وأوضح المصدر "قتل ضابطان من الحرس الوطني وشرطيين باللباس المدني وعنصر من القوات الخاصة".

أما اللصوص فتمكنوا من الفرار، لكن تم توقيفهم لاحقا حين كانوا يحاولون الوصول إلى كييف.