أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أدت الرئيسة المنتخبة لإستونيا، كريستي كاليولايد، اليمين الدستورية لفترة رئاسة تستمر خمسة أعوام.

وتعد كاليولايد أول رئيسة سيدة للبلاد الواقعة على بحر البلطيق، ورابع رئيس منذ أن نالت الدولة استقلالها عام 1991، وفق ما نقلت الأسوشيتد برس.

ووصلت كاليولايد البالغة من العمر 46 عاما، الإثنين، لمراسم التنصيب في البرلمان ومعها الرئيس المنتهية ولايته، توماس هندريك إيلفس، الذي خدم لفترتين رئاسيتين منذ 2006.

وجرى انتخاب كاليولايد لتكون مرشحة توافقية من قبل النواب، يوم 3 أكتوبر، بعد فشل الأصوات في التوصل لمرشح في أغسطس في البرلمان والكيان الانتخابي الخاص في سبتمبر.