أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ضبطت شرطة مكافحة المافيا عصابة رومانية للإتجار بالبشر استعبدت عشرات الضحايا المختطفين، ومن بينهم أطفال، وأجبرتهم على التسول، وأنقذت خمسة أشخاص من قرية في وسط رومانيا.

وقال ممثل ادعاء من إدارة مكافحة الجريمة المنظمة والإرهاب: "اليوم أنقذنا ثلاثة بالغين وطفلين". وأضاف أن الشرطة اعتقلت 29 يشتبه في أنهم من أفراد العصابة.

وذكرت الإدارة أنها تقوم بعمليات بحث في المنطقة المحيطة بالموقع على مسافة نحو 170 كيلومترا شمال غربي بوخارست للقبض على المزيد من أعضاء العصابة، ومن المعتقد أن العدد الإجمالي للضحايا 40.

وأضافت الإدارة في بيان "الأشخاص (الضحايا) كانوا يحبسون، ويقيدون، وتنتزع ملابسهم أثناء الليل، ثم يضربون، ويجبرون على تناول الطعام المسكوب على الأرض، لمجرد تسلية المشتبه فيهم... ويشتبه كذلك في أن بعض الضحايا اغتصبوا".

وأظهرت صورة التقطتها وحدة القوات الخاصة بالشرطة، أثناء عملية الإنقاذ، شابا حافي القدمين، مكبل اليدين، في رواق منزل من الطوب اللبن، في قرية بريفويستي الصغيرة.

وأشارت الإدارة إلى أن بعض الضحايا اختطفوا من أماكن عامة، مثل محطات القطارات منذ عام 2008، ولم يطعمهم محتجزوهم سوى الفتات.