كشف متحدث باسم كارلوس غصن المدير التنفيذي السابق لشركتي رينو ونيسان، عن رد فعل الأخير بعدما أصدرت فرنسا مذكرة توقيف دولية بحقه.

وقال المتحدث إن غصن "فوجئ" بتقارير إعلامية نشرت في وقت سابق عن أن المدعين الفرنسيين أصدروا أمرا دوليا بالقبص عليه.

وأضاف المتحدث باسم غصن: "هذا أمر مفاجئ .. غصن تعاون دائما مع السلطات الفرنسية"، وفقما نقلت "رويترز".

وجاء رد المتحدث باسم غصن بعد أن ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال ووسائل إعلام فرنسية أن المدعين الفرنسيين أصدروا مذكرة توقيف دولية بحق غصن.

اليابان تتسلم أميركيين متهمين بقضية غصن

أخبار ذات صلة

واشنطن تزيل آخر عقبة لتسليم رجلين متواطئين مع كارلوس غصن

وأفاد مكتب المدعي العام في ضاحية نانتير بباريس لصحيفة وول ستريت جورنال، إن قاضي التحقيق أصدر خمس مذكرات دولية بالقبض على غصن والمالكين الحاليين أو المديرين السابقين للشركة العمانية سهيل بهوان للسيارات، وهي موزع سيارات في السلطنة.

وتقول المذكرات إن غصن قام بتحويل ملايين الدولارات من أموال رينو من خلال موزع السيارات العماني لاستخدامه الشخصي بما في ذلك شراء يخت.

أخبار ذات صلة

في قلب لبنان.. تحقيق فرنسي مع كارلوس غصن
القضاء الياباني ينظر دعوى تطالب غصن بملايين الدولارات

وقال غصن لرويترز في مقابلة العام الماضي إنه مستعد لعملية مطولة لتبرئة اسمه لدى السلطات الفرنسية وتعهد بالطعن في مذكرة الإنتربول التي تمنعه من السفر خارج لبنان.