سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلنت الخطوط الجوية الرسمية في باكستان الخميس أنها ستمنع 150 طيارا من الطيران إذ تتهمهم بالحصول على رخصهم من خلال خوض آخرين للامتحانات بدلا منهم، وذلك في تحقيق بسبب حادث وقع الشهر الماضي وقتل 97 شخصا في كراتشي.

ولم يفصح عبد الله حفيظ، المتحدث باسم الخطوط الجوية الباكستانية مزيدا من التفاصيل بشأن الغش لكنه قال إن عملية فصل الطيارين بدأت.

وأضاف لأسوشيتد برس "سنتأكد من ألا يقود مثل هؤلاء الطيارين غير المؤهلين طائرات مجددا."

أخبار ذات صلة

التسجيلات تكشف علاقة كورونا بكارثة الطائرة الباكستانية

وقال إن سلامة الركاب هي الأولوية القصوى للخطوط الجوية.

تأتي الخطوة بعد يوم من إعلان وزير الطيران الباكستاني غلام سرقار خان أن 262 من 860 طيارا باكستانيا يحملون رخصا "مزيفة".

أخبار ذات صلة

معجزات "الباكستانية".. ناجيان من الكارثة ومحظوظة لم تسافر

وكشف عن ذلك أثناء الإعلان عن النتائج الأولية لتحقيق أمام البرلمان في حادث الطائرة إيرباص إيه 320 الذي وقع يوم 22 مايو.