وكالات - أبوظبي

أعلنت السلطات الإسبانية، الاثنين، عدم تسجيل أي وفاة بفيروس كورونا المستجد في البلاد خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، للمرة الأولى منذ ثلاثة أشهر.

وقال مدير مركز الحالات الطارئة الصحية في مؤتمر صحفي فيرناندو سيمون إن "بيانات يوم أمس لا تشير إلى أي وفاة جراء فيروس كورونا المستجد. وهذا مُعطى إيجابي جدا".

وكانت إسبانيا تسجل يوميا وفيات جديدة بالمرض منذ الثالث من مارس، تاريخ تسجيل أول إصابة بالفيروس.

وفي المجمل، سجلت إسبانيا وهي بين الدول الأكثر تضررا جراء الوباء في العالم، 27127 وفاة و239,638 إصابة معلنة، وفق حصيلة نشرتها وزارة الصحة الاثنين.

أخبار ذات صلة

لحظة بلحظة.. آخر تطورات ومستجدات كورونا
بحزن وإحباط.. ميسي يتحدث عن "كرة قدم جديدة" بعد كورونا

إلا أن سيمون دعا إلى توخي "الحذر" منبها إلى التجمعات الكبيرة التي لا تزال ممنوعة، على غرار الحفل الذي جمع آلاف الشباب مساء السبت في مدينة توميلوزو في منطقة كاستيا لا مانتشا في وسط البلاد.

ومع تباطؤ تفشي الوباء، بدأت إسبانيا قبل بضعة أسابيع رفع إجراءات العزل على مراحل وبحسب المناطق. ويأمل رئيس الحكومة بيدرو سانشيز أن ينتهي رفع العزل في الأول من يوليو.