وكالات - أبوظبي

أكدت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، الأربعاء، أن الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون لا يزال يبسط كامل هيمنته على الجيش والقوة النووية في بيونغ يانغ.

وردا على الشائعات التي تتعلق بتدهور الأوضاع الصحية للزعيم الكوري الشمالي، قال نائب رئيس هيئة أركان الجيش الجنرال جون هايتن إن المعلومات الاستخبارية لا تتيح تأكيد أي شيء في هذا الإطار أو نفيه.

وأضاف هايتن أن كيم لا يزال يسيطر بالكامل على القوة النووية والجيش في كوريا الشمالية، وليس هناك ما يشير لافتراض عكس ذلك.

وكان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، أعلن أنّه لا يعرف شيئاً عن صحّة الزعيم الكوري الشمالي بعد المعلومات التي سرت حول وضعه الصحي، مشيراً إلى أنّ "أحدا لم يؤكّد صحّة" هذه التقارير وأنّه يتمنّى أن يكون بخير.

أخبار ذات صلة

ترامب يعلق على حالة كيم الصحية.. ويهاجم قناة أميركية
كوريا الجنوبية تحسم الجدل.. وتكشف حالة كيم الصحية

وكانت كوريا الجنوبية قلّلت من شأن تقارير أفادت بأنّ كيم خضع مؤخراً لعملية جراحية وحالته الصحية خطرة.

واحتفلت كوريا الشمالية في 15 أبريل بالعيد الثامن بعد المئة لولادة جد كيم جونغ أون ومؤسس النظام الحاكم كيم إيل سونغ.

وهذا التاريخ هو من أهم المحطات السياسية في كوريا الشمالية، ومع ذلك، لم يظهر كيم جونغ أون في أيّ من الصور التي نشرها الإعلام الرسمي للاحتفالات.