وكالات - أبوظبي

في الوقت الذي علقت الولايات المتحدة التمويل لمنظمة الصحة العالمية وشككت باريس في إدارة الصين للأزمة، أثنى مدير منظمة الصحة العالمية على جهود الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وعلى "قيادته" في الجهود الدولية لمواجهة تفشي وباء كورونا المستجد في العالم.

وقال مدير المنظمة الأممية، تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، في تغريدة على حسابه على تويتر:"نتقدم بالشكر الجزيل للرئيس إيمانويل ماكرون على قيادتكم في التحرك الصحي الدولي".

وعبر غيبرييسوس عن إشادته بتبادل أفكار بناءة فعليا لتحسين التعاون وتسريع وقف انتشار فيروس كورونا المستجد.

ويتزامن ذلك في الوقت الذي وجه الرئيس الفرنسي دعوة لبناء مبادرة قوية حول منظمة الصحة العالمية لتوفير التشخيص والعلاج واللقاحات للجميع.

وأعلن ماكرون في تغريدة على حسابه على تويترأنه "أجرى محادثات غنية جدا مع أطراف دولية لبحث كيفية مواجهة كوفيد-19" لتسريع الجهود المشتركة في مواجهة الوباء "وإنقاذ أرواح".

كما شكك الرئيس الفرنسي أيضا باستراتيجية الصين منذ ظهور أولى الحالات فيها في نهاية 2019.

وتُضاف تحفظات الرئيس الفرنسي على تعامل بكين مع أزمة كوفيد-19، إلى الشكوك التي عبّرت عنها لندن وواشنطن.

أخبار ذات صلة

وباء كورونا.. آخر مستجدات الفيروس حول العالم
بعد انتقادات ماكرون.. الصين تدعو للوحدة في مجابهة كورونا

وحذّرت المملكة المتحدة الصين، الخميس، من أنها يجب أن تجيب على "أسئلة صعبة بشأن ظهور الفيروس ولماذا لم يتمّ وقفه قبل الآن".

كما كانت إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قد اتهمت بكين بأنها "أخفت" خطورة الوباء عندما بدأ في الصين.

وردت الصين الجمعة بالقول إنه "من الضروري أن تتحد كل الدول لمكافحة الوباء وكسب الحرب ضد كوفيد-19".