وكالات - أبوظبي

فرض البيت الأبيض إجراءات جديدة، الاثنين، لحماية الرئيس الأميركي وطاقمه من تفشي فيروس كورونا، بما في ذلك تسجيل درجات حرارة أي شخص يدخل المجمع

الخطوات الجديدة وسعت الإجراءات التي بدأها البيت الأبيض السبت الماضي لإخضاع أي شخص يقترب من الرئيس ونائبه مايك بنس- الذي يقود استجابة الإدارة لمكافحة الفيروس- للإشراف الطبي.

ووفقا لأسوشيتد برس، فقد استقبل المسؤولون الموظفين والصحفيين وعمال الكاميرات بتمرير مقياس حرارة مؤقت على جباههم، وأولئك الذين تبلغ درجات حرارتهم 37.6 درجة مئوية أو أقل يسمح لهم بالدخول إلى المجمع.

والسبت الماضي، بدأ البيت الأبيض فحوص درجات الحرارة قبيل مؤتمر صحفي حول فيروس كورونا ترأسه ترامب وبنس.

أخبار ذات صلة

في ذروة الأزمة.. وزارة الصحة الأميركية تتعرض للـ"قرصنة"
البيت الأبيض يطبق إجراءات احترازية للوقاية من كورونا

 

وداخل قاعة مؤتمرات "جيمس إس برادي" الصحفية، ثمة لافتة ملصقة على ظهر المقاعد تشير إلى أنها ستظل شاغرة خلال جلسات الإحاطة الصحفية بحسب "أسوشيتد برس".

من جهتها، دعت جمعية مراسلي البيت الأبيض  كل أعضائها للبقاء في منازلهم أو العمل عن بعد إذا أمكن، وإبقاء عدد العاملين داخل البيت الأبيض عند الحد الأدنى.

وللحد من أعداد الصحفيين في قاعة المؤتمرات الصحفية خلال الإيجازات الصحفية، اتفقت الشبكات التلفزيونية على تجميع التغطية بحيث يغطي طاقم واحد الإيجازات ويتشاركون التسجيل مع باقي الشبكات، بدلا من تواجد عدة أطقم لتغطية نفس الحدث.