ترجمات - أبوظبي

قال رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يروج للأخبار الكاذبة، وأن أوروبا لن تخضع للابتزاز التركي، مشيرا إلى أن لبلاده كل الحق في حماية حدودها.

وشدد رئيس الوزراء اليوناني على أن على الرئيس التركي يجب أن يفهم أنه لا يمكن ابتزاز أوروبا بورقة المهاجرين وأن يتوقف عن "كونه المحرض على نشر أخبار كاذبة".

واعتبر أن ما تقوم به تركيا حيال فتح المجال أمام المهاجرين بالعبور إلى اليونان "محاولة من قبل تركيا لاستغلال المهاجرين واللاجئين كبيادق جيوسياسية لتعزيز مصالحها الخاصة".

وذكر كيرياكوس ميتسوتاكيس، في مقابلة مع قناة "سي إن إن" الأميركية، أن الاتفاق الأوروبي التركي للعام 2016 بخصوص المهاجرين واللاجئين إلى أوروبا لم يعد قائما.

وأوضح أن الاتفاق الذي وقعته تركيا والاتحاد الأوروبي في ذلك العام "مات" لأن أنقرة خرقت الاتفاقية بالكامل بسبب ما يحدث في سوريا.

وأكد على أن تركيا ملزمة بردع المهاجرين واللاجئين عن عبور الخط الساحلي مع بلاده، وبذل ما في وسعها لتقييدهم ومنعهم من عبور الحدود إلى اليونان بشكل غير قانوني.

أخبار ذات صلة

الاتحاد الأوروبي: نرفض استخدام أنقرة للمهاجرين كورقة ضغط
اشتباكات بين مهاجرين وقوات أمن على الحدود اليونانية التركية
بعد القرار التركي.. "مصيدة للاجئين" على الحدود
أوروبا ترفض "اللعبة التركية": لا استغلال سياسيا للمهاجرين

وبيّن أن الأشخاص الذين يحاولون العبور إلى اليونان لا يأتون من سوريا وإنما من تركيا حيث عاشوا هناك لفترة، مشيرا إلى أن العديد منهم يتحدثون اللغة التركية بطلاقة، وأنهم يتلقون الدعم الكامل من الحكومة التركية.

واعتبر أن ما تقوم به اليونان تجاه المهاجرين غير الشرعيين، الذين يحاولون العبور عبر الحدود التركية اليونانية، هو شكل من أشكال حماية الحدود، موضحا أن أثينا قالت إنها ستقوم بذلك وأن هذا حقها.

جدير بالذكر أن السلطات اليونانية منعت ما يقرب من 39000 مهاجر غير شرعي من دخول اليونان منذ صباح السبت الماضي.