وكالات - أبوظبي

أعلنت منظمة الصحة العالمية، الجمعة، تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد لدى كلب في هونغ كونغ بالصين، مما دفع السلطات لإعلان وضع كل الحيوانات الأليفة التي أصيب أصحابها بالفيروس، في الحجر الصحي.

وأوضحت سلطات هونغ كونغ، أن الكلب سيوضع في الحجر الصحي لمدة 14 يوما كخطوة احترازية، مشيرة إلى أنه ليس هناك "عوارض ذات صلة" بالفيروس.

وأشار ناطق باسم الحكومة، إن "اختبارا لعينات من الأنف والفم أثبت أنها تحتوي على آثار وباء كوفيد-19 (فيروس كورونا المستجد)".

وأضاف أنه من غير الواضح ما إذا كان الكلب مصابا بالفيروس، أم أن النتائج الإيجابية سجلت بمستويات منخفضة بسبب التلوث في "شدق الكلب وخطمه".

أخبار ذات صلة

تعليق دخول مواطني "مجلس التعاون" إلى مكة والمدينة المنورة
بسبب كورونا.. أسهم أوروبا في أسوأ أداء منذ أزمة 2008
العرقسوس والإيفيدرا.. الصين تلجأ للطب الشعبي لمواجهة كورونا
ليفربول وكورونا.. هل يتبخر "حلم الـ30 عاما"؟

وقد نقل الكلب من منزل مربيته البالغة من العمر 60 عاما، الأربعاء، بعد تشخيصها بالإصابة ووضعها في الحجر الصحي في أحد المستشفيات.

وأوضحت السلطات أن الحيوان سيراقب عن كثب ويخضع لفحوص إضافية، وسيبقى في الحجر إلى أن يشفى، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

ولا يوجد أي دليل على أن الحيوانات الأليفة مثل الكلاب والقطط يمكن أن تصاب بالفيروس أو تنقله إلى البشر، لكن السلطات قالت إن الحيوانات الأليفة المصابة بالفيروس يجب أن توضع في الحجر الصحي لمدة 14 يوما.