ترجمات - أبوظبي

رفع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، دعوى قضائية على زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض، كمال كليجدار أوغلو، بعد أن تحدث الأخير عن صلة أردوغان بجماعة فتح الله غولن.

وأفادت صحيفة "حرييت" التركية"، مساء الخميس، بأن محامي أردوغان، حسين أيدين طالب في الدعوى التي رفعها إلى المحكمة المدنية بأنقرة كليجدار أوغلو بتعويض قدره نصف مليون ليرة تركية (82 ألف دولار).

وبدأت القضية في 11 فبراير الجاري، بحسب محامي أردوغان، عندما قدم زعيم المعارضة التركية "ادعاءات غير واقعية" في إحدى جلسات كتلة حزب الشعب في البرلمان.

وكان كليجدار أوغلو اتهم أردوغان بأنه أصبح الجناح السياسي لحركة الداعية فتح الله غولن، الذي تتهمه أنقرة بالضلوع في محاولة الانقلاب الفاشلة عام 2016.

أخبار ذات صلة

معارض تركي يهاجم أردوغان: مرضه القديم تجدد
تركيا.. انتخاب كليجدار أوغلو رئيسا لحزب الشعب المعارض
زعيم المعارضة التركية: أنت يا أردوغان دكتاتور
مرة أخرى.. أردوغان يستعين بجده "المثير للجدل"

وبحسب "حرييت"، فقد صرح كليجدار أوغلو "الفاعل رقم واحد في الجناح السياسي هو الشخص الذي يشغل مقعد الرئاسة في القصر". وقال "إن اسم هذا الشخص هو رجب طيب أردوغان".

وسارع الرئيس التركي إلى الرد على تصريحات الزعيم المعارض، قائلا إن الأخير وفريقه هم الجناح السياسي لحركة غولن.

وهذه ليست المرة الأولى التي يقاضي فيها أردوغان كليجدار أوغلو، إذ رفع عليه دعاوى عديدة في السنوات الأخيرة بسبب تعليقاته السياسية، لكن لم يطالب فيها بتعويض مالي.