سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلن متحدث عسكري فرنسي، الجمعة، أن القوات الفرنسية تمكنت من "تحييد" 30 إرهابيا خلال عمليات في منطقة متاخمة لبوركينا فاسو والنيجر في مالي.

وقال العقيد فرديريك باربري إن طائرة مسيرة ومقاتلة من طراز ميراج 2000 ومروحيتين تمكنت من "تحييد نحو 20 إرهابيا" في غارتين أدتا أيضا إلى تدمير عدة سيارات الخميس والجمعة حول منطقة ليبتاكو غورما التي تتشارك حدودا مع جيران مالي.

ونقلت فرانس برس عن باربري قوله  إنه "خلال مواجهتين في وقت سابق هذا الأسبوع، قام جنود من عملية "برخان" التي تقودها فرنسا بـ"تحييد" 10 إرهابيين آخرين في مناطق ينشط فيها داعش في الصحراء الكبرى.

أخبار ذات صلة

مقتل 20 مدنيا بهجوم مسلح شمالي بوركينا فاسو
فرنسا تزيد عدد قواتها في منطقة الساحل.. فكم أصبحت؟

 

والأحد الماضي، قالت فرنسا إنها ستعزز وجودها العسكري في منطقة الساحل من خلال نشر 600 جندي آخرين لينضموا الى عديدها البالغ 4,500 جندي في مالي وأربع دول أخرى.

وتسعى باريس إلى تأكيد استمرارها بالتزامها الإقليمي بعد خسارتها 13 جنديا جراء اصطدام مروحيتين خلال عملية ليلية في نوفمبر.