وكالات - أبوظبي

أفادت وكالة اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، الجمعة، بأن العدد الإجمالي للمهاجرين الذين اعترضهم خفر السواحل الليبي في الشهر الماضي ارتفع بنسبة 121 ٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.

وقالت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن في شهر يناير وحده سجلت 1040 لاجئاً ومهاجراً أوقفهم خفر السواحل وأعادهم إلى الشواطئ الليبية، وهي زيادة هائلة عن 469 تم إنقاذهم في الشهر السابق.

وصنفت السكان على أنهم 70٪ رجال و 18٪ نساء و 12٪ أطفال. وفقا لأسوشيتد برس.

في محاولاته لوقف تدفق المهاجرين الذين يعبرون البحر الأبيض المتوسط، قام الاتحاد الأوروبي بتدريب وتمويل خفر السواحل الليبي للحفاظ على أزمة الهجرة قبالة شواطئها. وتوضح الأرقام أن هذه الجهود لم تمنع الأفارقة من ركوب القوارب والقيام بالرحلة.

أخبار ذات صلة

مصرع 11 مهاجرا بينهم ثمانية أطفال في بحر إيجه
مأساة جديدة على سواحل المتوسط.. 7 جثث لمهاجرين