وكالات - أبوظبي

أفادت وكالة "تاس" الإخبارية الروسية، بأن رئيس الوزراء الروسي ديميتري ميدفيديف تقدم باستقالته للرئيس فلاديمير بوتن، الأربعاء.

وبحسب ما ذكرت وكالات أنباء روسية، فإن بوتن شكر ميدفيديف على خدماته، لكنه نوّه إلى أن حكومة رئيس الوزراء قصرت في تحقيق الأهداف المحددة لها، حسبما نقلت "الأسوشيتد برس".

وقالت وسائل الإعلام الروسية، إن بوتن يعتزم تكليف ميدفيديف بمنصب نائب مجلس الأمن الرئاسي.

وتولى ميدفيديف الصديق المقرب لبوتن، منصب رئاسة الوزراء منذ عام 2012، كما تولى قبلها رئاسة روسيا لمدة أربعة أعوام 2008- 2012.

أخبار ذات صلة

بوتن يقترح استفتاء دستوريا يزيد من صلاحيات البرلمان

وطلب بوتن من مجلس وزراء ميدفيديف الاستمرار في العمل حتى تشكيل مجلس وزراء جديد.

وجاءت استقالة ميدفيديف بعد إلقاء بوتن خطابه السنوي للأمة في وقت سابق الأربعاء.

وخلال الخطاب اقترح الرئيس الروسي تعديلات على الدستور لزيادة سلطات رئيس الوزراء وأعضاء الحكومة.