وكالات - أبوظبي

حذر وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، الجمعة، من أنه إذا واصلت إيران خرق الاتفاق النووي، فإنها ستحصل على قنبلة ذرية خلال عام إلى عامين.

ونقلت "رويترز" عن لو دريان قوله، إن إيران قد تمتلك أسلحة نووية في غضون عام أو عامين، إذا واصلت انتهاك الاتفاق النووي المبرم في عام 2015.

وفي حديث لإذاعة "آر.تي.إل "، قال المسؤول الفرنسي: "إذا واصلوا التحرر من قيود اتفاق فيينا فالرد هو نعم، في غضون فترة وجيزة بين عام وعامين يمكنهم امتلاك سلاح نووي وهذا ليس خيارا مطروحا".

وفيما يتعلق بحادثة الطائرة الأوكرانية، قال وزير الخارجية الفرنسي، إن بلاده مستعدة للمساهمة في التحقيق بشأن تحطم الطائرة يوم الأربعاء في إيران.

وأضاف لو دريان قائلا إن فرنسا "مستعدة للمساهمة بالخبرة اللازمة"، موضحا أنها لم تتلق "حاليا" طلبا في هذا الشأن.

أخبار ذات صلة

بريطانيا تنصح بعدم السفر إلى إيران
ترامب يوجه رسالة "صارمة" لإيران بشأن برنامجها النووي

وكان رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، قد قال الخميس، إن الطائرة ربما أسقطت بصاروخ إيراني استنادا إلى معلومات مخابراتية من مصادر كندية وغيرها.

وصرح فارهاد بارواريش مندوب إيران لدى منظمة الطيران المدني الدولي التابعة للأمم المتحدة، بأن فرنسا قد تشارك في التحقيق نظرا لأنها واحدة من الدول التي تصنع بها محركات الطائرة.

وتحطمت الطائرة الأوكرانية بعيد إقلاعها من مطار طهران، فجر الأربعاء، وكان على متن الطائرة المنكوبة 82 إيرانيا و63 كنديا و11 أوكرانيا وعدد من رعايا بريطانيا والسويد وأفغانستان.