وكالات - أبوظبي

قالت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية، إنه نتيجة لحادث تدافع، تم تأجيل دفن قاسم سليماني، قائد فيلق القدس بالحرس الثوري الإيراني، الذي قُتل يوم الجمعة في ضربة أميركية بطائرة مسيرة.

وكان 50 شخصا على الأقل قد قتلوا، وأصيب 213 آخرون، الثلاثاء، خلال جنازة قاسم سليماني بمدينة كرمان، مسقط رأسه.

ووصل جثمان سليماني، الثلاثاء، إلى مسقط رأسه ليدفن هناك، وشاركت حشود غفيرة في تشييعه بصورة غير منظمة، مما أدى إلى وقوع حادث التدافع.

وكان سليماني بمثابة الرجل الثاني في إيران، وتمتع بنفوذ كبير في عدد من دول المنطقة، خاصة العراق، نتيجة شبكة الجماعات المسلحة التي كونها في أنحاء المنطقة.

أخبار ذات صلة

13 سيناريو للرد.. إيران تهدد أميركا بـ"كابوس تاريخي"
أميركا تبني "أهم مطارات العالم" بالعراق
بالفيديو.. ارتفاع عدد القتلى بجنازة قاسم سليماني
إيران ترد بطريقتها: البنتاغون "منظمة إرهابية"

وأثار مقتله تهديدات إيرانية جديدة للمصالح الأميركية، إلى جانب تهديدات من ميليشيات طهران بتنفيذ هجمات في المنطقة.