وكالات - أبوظبي

قتل 5 أشخاص على الأقل في ثوران مفاجئ لبركان وايت آيلاند، الذي يقصده السياح في شمال نيوزيلندا الاثنين، وفق حصيلة موقتة للشرطة التي رجحت ارتفاع عدد الضحايا.

وقال جون تيمز، نائب قائد الشرطة، إن أجانب ومواطنين كانوا في وايت آيلاند وقت ثورة البركان، حسبما نقلت "رويترز".

وأضاف أن الشرطة لم تحدد بعد عدد من كانوا على الجزيرة، وأن خدمات الطوارئ لا تستطيع حاليا الوصول إليها، نظرا للمخاطر الحالية في الموقع.

أخبار ذات صلة

بالفيديو.. انفجار بركان في اليابان والرماد يخترق السحاب

وأكدت رئيسة الوزراء جاسيندا أرديرن أن عددا من الأشخاص العالقين في الكارثة أجانب، وأضافت "نعلم أن عددا من السياح كانوا في الجزيرة أو قربها في ذلك الوقت، نوزيلنديون وزوارا من خارج البلاد".

وذكرت مجموعة ستاف الإخبارية على الإنترنت، أن ما يصل إلى 20 شخصا ربما كانوا في وايت آيلاند وقت ثوران البركان الذي يعد أحد أنشط البراكين في البلاد.