وكالات - أبوظبي

قال وزير المالية البريطاني ساجد جاويد إن حزب المحافظين الحاكم سيتقصى أمر الإسلاموفوبيا (رهاب الإسلام) داخل صفوفه، قائلاً إن الحزب يأخذ الانتقادات من المسلمين بجدية.

وقال في مؤتمر صحفي في مانشستر، الثلاثاء، إن حزب المحافظين "لن يتسامح أبداً كحزب مع أحد في صفوفنا لديه أي نوع من التحامل على أي جماعة من الناس سواء كان ذلك على أساس العرق أو الدين أو الجنس".

أخبار ذات صلة

الإسلاموفوبيا و11 سبتمبر.. "نقطة تحول" غيرت وجه العالم

وأضاف: "ولأن بعض أفراد الطائفة المسلمة وآخرين يقولون، وأنا أتفهم ذلك، ألا يمكنكم فعل المزيد، من خلال إجراءاتكم كحزب، لاجتثاث كراهية المسلمين؟.. لذلك سنتقصى الأمر لمعرفة المزيد الذي يمكننا عمله".