وكالات - أبوظبي

أوقفت الشرطة البريطانية، الجمعة، 3 أشخاص جدد، بعد العثور على 39 جثة في شاحنة بالقرب من العاصمة لندن، واعتقال سائقها.

وقالت الشرطة في بيان، إن رجلا وامرأة في الـ38 من العمر، أوقفا في مدينة ورينغتون شمالي إنجلترا، ويشتبه بتورطهما في تهريب بشر وموت 39 شخصا، حسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

ولاحقا، أعلنت الشرطة توقيف رجل يبلغ من العمر 48 عاما من أيرلندا الشمالية، في مطار ستانستد في لندن، بشبهة التآمر لتهريب بشر وقتلهم.

وكانت الشرطة قد أعلنت الخميس أن الجثث الـ39 التي عثر عليها في شاحنة تبريد، تعود إلى مواطنين صينيين، لكنها عادت وقالت الجمعة إن جنسياتهم لم تتأكد بعد، علما أن الضحايا هم 7 نساء وفتاة و31 رجلا.

أخبار ذات صلة

بريطانيا.. الكشف عن جنسية ضحايا الشاحنة الـ39
بعد مأساة جثث الشاحنة.. الشرطة البريطانية تفتش منزلين

وتذكّر هذه المأساة بأخرى وقعت في يونيو عام 2000، حين عثر على جثث 58 مهاجرا صينيا داخل شاحنة هولندية في ميناء دوفر البريطاني.