وكالات - أبوظبي

قال رئيس المجلس الأوروبي دونالد توسك، الثلاثاء، إن قادة الاتحاد الأوروبي "سيقررون خلال الأيام المقبلة" ما إذا كانوا سيمنحون بريطانيا تمديدا آخر لمهلة مغادرة الكتلة (بريكست)، إلا أنه أضاف أن قرارهم يعتمد على التطورات في لندن.

وأضاف توسك أن قرار تمديد بريكست لثلاثة أشهر أخرى بعد 31 أكتوبر "سيعتمد إلى حد كبير على ما سيقرره البرلمان البريطاني".

وتواجه بريطانيا أسبوعا آخر من الجمود السياسي بعدما رفض نواب البرلمان منح رئيس الوزراء بوريس جونسون فرصة أخرى للتصويت على مشروع قانون اتفاق بريكست في بروكسل الأسبوع الماضي.

وانتقد رئيس المفوضية الأوروبية جان- كلود يونكر كل المجهود الذي بذل بشأن بريكست بدلا من بذله في سياسة الاتحاد الأوروبي، واصفا ذلك بـ"الوقت المهدر والطاقة المهدرة".

أخبار ذات صلة

رئيس المجلس الأوروبي: بريطانيا طلبت رسميا تأجيل "البريكست"
فرنسا: لا فائدة من تأجيل قرار "بريكست"

وأكد رئيس المفوضية الأوروبية، الثلاثاء، أن الاتحاد الأوروبي "فعل كل ما بوسعه" لضمان خروج بريطانيا في شكل منظم من الاتحاد، إلا أنه قال إن الاتحاد سينتظر موافقة البرلمان البريطاني على اتفاق الخروج الجديد قبل المصادقة عليه.

وأضاف: "علينا الآن أن نراقب ما سيحدث في ويستمنسر (البرلمان البريطاني) عن كثب. ليس من الممكن، وليس من المتخيل، أن يصادق البرلمان (الأوروبي) على الاتفاق قبل أن يصادق عليه ويستمنستر".

أخبار ذات صلة

مجلس العموم البريطاني يقرر إرجاء التصويت على "بريكست"
"معركة بريكست" تنتقل لشوارع لندن.. وجلسة تاريخية للبرلمان

ويسعى جونسون لضمان خروج بلاده من الاتحاد بشكل يقطع العديد من الروابط الاقتصادية والسياسية مع أوروبا بعد 46 عاما من العضوية.

وكان البرلمان البريطاني صوت، السبت الماضي، على تمديد جديد لموعد بريكست أثناء مناقشته الاتفاق الجديد الذي توصل إليه جونسون مع الاتحاد الأوروبي.