وكالات - أبوظبي

ارتفعت حصيلة ضحايا التفجير الذي هز العاصمة الأفغانية كابل، صباح الأربعاء، إلى 14 قتيلا و145 جريحا.

وكانت حصيلة سابقة أوردتها وكالة "فرانس برس" عن مسؤولين أفغان أشارت إلى إصابة 34 شخصا على الأقل.

وأدى الانفجار إلى تصاعد سحب الدخان فوق العاصمة، فيما تحطم زجاج محلات تجارية بعيدة عن موقعه، بحسب ما أفاد مسؤولون وشهود عيان لوكالة "فرانس برس".

وتتصاعد أعمال العنف في أنحاء افغانستان وفي كابل في وقت تجري الولايات المتحدة وحركة طالبان مفاوضات للتوصل إلى اتفاق سلام قبل الانتخابات المرتقبة في 28 سبتمبر المقبل.

ووقع الانفجار قرابة الساعة التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي (04:30 توقيت غرينتش) في غرب كابل، بحسب المتحدث باسم وزارة الداخلية نصرت رحيمي.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة، وحيد الله ميار، إن 34 شخصا على الأقل نقلوا إلى المستشفى.

أخبار ذات صلة

الأمم المتحدة: عدد ضحايا هجمات أفغانستان الأعلى منذ عام 2017
بعد أنباء موته.. من هو حمزة بن لادن وما دوره في القاعدة؟

 وذكر صاحب متجر يدعى أحمد صالح "سمعت دويا مرتفعا، وتحطمت كل النوافذ في متجري وتطايرت شظايا الزجاج في كل مكان".

وأضاف "أشعر بدوار ولا أزال لا أعرف ما حصل، لكن نوافذ 20 متجرا تقريبا في محيط كيلومتر من الانفجار تحطمت".

وبحسب تسجيل مصور نشر على مواقع التواصل الاجتماعي وشهود عيان، يمكن سماع نيران أسلحة خفيفة في أعقاب الانفجار.

وغالبا ما يعمد المتمردون لتنفيذ هجوم انتحاري يليه اقتحام مسلحين المنطقة.

وفي ليل الثلاثاء الأربعاء، اقتحم كوماندوس أفغان مخبأ لمسلحي تنظيم داعش الإرهابي، بحسب مسؤولين. ولم تعرف بعد كافة تفاصيل العملية.

وقتل 5 أشخاص على الأقل، وجرح 7 آخرون في كابل، الثلاثاء، عندما استهدف انفجار عربة كانت تنقل عمالا من دائرة مكافحة المخدرات، وفق وزارة الداخلية.