وكالات - أبوظبي

ظهر رئيس تركمانستان قربان قولي بيردي محمدوف على التلفزيون الرسمي وهو يقود سيارة سباقات نحو حفرة مشتعلة بالغاز معروفة باسم بوابة الجحيم، مما يدحض شائعات ترددت عن وفاته لعدم ظهوره في أي مناسبة لمدة أسبوع.

ولم يظهر الرئيس البالغ من العمر 62 عاما في أي مناسبة عامة منذ أواخر يوليو، وذكرت العديد من وسائل الإعلام الأجنبية نقلا عن عن مصادر لم تكشف النقاب عنها أنه توفي.

ونفت الحكومة ذلك وقالت إنه فقط في إجازة.

وبث التلفزيون الرسمي تقريرا عن عطلة بيردي محمدوف وأظهرته وهو يقود سيارة السباق صوب الحفرة المشتعلة في وسط صحراء قره قوم.

أخبار ذات صلة

"رصاصات مضحكة" من رئيس تركمانستان تثير سخرية وجدلا

 كما أظهر التقرير رئيس تركمانستان وهو يرتدي ملابس تشبه الزي العسكري وقبعة خلال لعبه للبولينغ وتمكن من تسجيل ثلاث ضربات.

ويتولى بيردي محمدوف الرئاسة في الجمهورية السوفيتية السابقة، التي تصدر الغاز الطبيعي عبر خطوط أنابيب للصين وروسيا، منذ وفاة الرئيس السابق صابر مراد نيازوف في 2006.