وكالات - أبوظبي

أعلنت السلطات الأميركية، السبت، أن عملية إطلاق نار وقعت في أحد متاجر مدينة إل باسو بولاية تكساس جنوب الولايات المتحدة، وأسفرت عن سقوط قتلى وجرحى.

وقالت  شرطة إل باسو  في تغريدة على تويتر: "انتباه: إطلاق نار، أبقوا بعيدين عن مركز سييلو فيستا، الوضع ما زال يتطور".

وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن ما جرى هو تبادل لإطلاق النار في أحد متاجر "وول مارت" في المدينة.

من جانبه، أعرب الرئيس الأميركي دونالد ترامب عن أسفه لسقوط "الكثير من القتلى" في إطلاق النار "المروّع". وقال ترامب في تغريدة على تويتر "إطلاق نار مروّع في إل باسو. المعلومات الواردة سيئة للغاية، نتحدث عن الكثير من القتلى".

ونقلت شبكة "سي إن إن" الإخبارية عن أوليفيا زيبيدا، مديرة مكتب رئيس بلدية إل باسو، قولها إن حادث إطلاق النار أسفر عن سقوط عدة قتلى، مضيفة أن قوات الأمن اعتقلت عددا من المشتبه بهم، من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وذكر مسؤولون أن حصيلة الهجوم هي 20 ضحية بين قتيل وجريح، وأنه جرى اعتقال ثلاثة مشبوهين، حسبما ذكرت "فرانس برس".

سقوط قتلى في إطلاق نار بمتجر بولاية تكساس الأميركية

 

أخبار ذات صلة

قتيلان في إطلاق نار بولاية مسيسيبي الأميركية

وفي حديث للصحفيين، قال إنريك كاريلو المتحدث باسم شرطة إل باسو: "لايوجد خطر مباشر. لم يعد هناك أحد يطلق النار في الوقت الحالي، ولكن ليس معنى ذلك إعلان أن الموقع أصبح آمنا الآن".

وكان شخصان قتلا وأصيب شرطي بجروح في أحد متاجر "وولمارت" في ولاية ميسيسيبي الثلاثاء.

والأحد قتل ثلاثة أشخاص، أحدهم صبي عمره ستة أعوام، برصاص شاب يبلغ من العمر 19 عاما، أطلق النار في مهرجان للطعام في غيلروي بولاية كاليفورنيا.