وكالات - أبوظبي

أكد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، لنظيره الفرنسي، إيمانويل ماكرون في اتصال هاتفي، الثلاثاء، أن بلاده لا تبحث عن الحرب مع الولايات المتحدة، لكنها سترد على أي اعتداء "بشكل حاسم".

وقال الرئيس الإيراني: "إذا انتهكت واشنطن المجال الجوي الإيراني مجددا، مثلما يصر المسؤولون الإيرانيون أن طائرة أميركية مسيرة فعلت ذلك الأسبوع الماضي، فإن طهران ستتصدى لذلك".

ونقلت وكالة رويترز عن روحاني قوله: "إذا أراد الأميركيون انتهاك مياه إيران أو مجالها الجوي، فإن القوات المسلحة الإيرانية لديها واجب مواجهتهم وسيدخلون في اشتباك حاسم".

وأوردت وكالة الطلبة الإيرانية للأنباء أن الرئيس الإيراني أبلغ نظيره الفرنسي بأن إيران لن تعاود التفاوض على الاتفاق النووي لعام 2015.

أخبار ذات صلة

أميركا تطالب "الناتو" بالدعم بشأن إيران
ترامب يحذر من رد أميركي "كاسح" على أي هجوم إيراني

 وفي وقت سابق، الثلاثاء، هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالرد "بقوة كبيرة وكاسحة" على أي هجوم إيراني ضد أهداف أميركية، مشيرا إلى أن الشعب الإيراني "الرائع" يعاني بسبب سياسات النظام الذي يقود البلاد.

وقال ترامب في تغريدات على حسابه الرسمي في تويتر: "القيادة الإيرانية لا تفهم معنى كلمات مثل (اللطف) أو (الرحمة)، لم تفهمها أبدا. للأسف فإن الشيء الذي يفهمونه هو القوة والنفوذ، والولايات المتحدة الأميركية هي أقوى قوة عسكرية في العالم، باستثمارات بلغت 1.5 تريليون دولار على مدار العامين الماضيين وحدهما".

وأضاف: "الشعب الإيراني الرائع يعاني، ودون أي سبب على الإطلاق. قيادتهم تنفق أموالها كلها على الإرهاب، والقليل على أي شيء آخر".