وكالات - أبوظبي

دافع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الأحد، عن اتفاق إدارته مع المكسيك من الانتقادات بعدم وجود التزامات جديدة كبرى لوقف تدفق المهاجرين من أميركا الوسطى إلى الولايات المتحدة.

وقال الرئيس ترامب إنه سيتم الإعلان عن مزيد من التفاصيل قريباً.

ولا تزال الجوانب الرئيسية للاتفاق غير واضحة، بما في ذلك إن كانت المكسيك تعهدت بشراء المزيد من المنتجات الزراعية الأميركية، وما إذا كان الاتفاق وسع نطاق التزام سابق من جانب المكسيك لفرض ضوابط أشد على حدودها الجنوبية مع غواتيمالا.

أخبار ذات صلة

ترامب يعلن التوصل لاتفاق مع المكسيك بشأن الهجرة

وقال أعضاء ديمقراطيون بارزون في مجلس الشيوخ إن العديد من جوانب الاتفاق ليست جديدة ، في حين رفض السفير المكسيكي لدى الولايات المتحدة تأكيد إن كان الاتفاق يتضمن أي التزامات بشأن السلع الزراعية.

ولم يتضمن الاتفاق، الذي أعلن الجمعة بعد 3 أيام من المحادثات في واشنطن، تهديد ترامب بفرض رسوم جمركية نسبتها 5 بالمئة على جميع البضائع المكسيكية، والذي كان من المقرر أن يدخل حيز التنفيذ الاثنين، ما لم تلتزم المكسيك ببذل المزيد للمساعدة في الحد من زيادة المهاجرين، الذين يصلون الحدود الجنوبية للولايات المتحدة.

وكتب ترامب على تويتر "المكسيك لم تكن متعاونة بشأن الحدود في أمور كانت تشغلنا... والآن لدي ثقة كاملة خاصة بعد التحدث مع رئيسهم بالأمس، أنهم سيكونون في غاية التعاون ويرغبون في إنجاز المهمة على النحو الصحيح".

وأضاف "المهم.. أنه تم الاتفاق على بعض الأمور التي لم تذكر في البيان الصحفي أمس، وتحديدا أمر ما. وسيتم إعلان هذا في الوقت المناسب".

ووضح البيان المشترك الذي صدر الجمعة شروط الاتفاق بشكل كبير، لكنه تضمن القليل من التفاصيل.

وقفز البيزو المكسيكي مقابل الدولار في الأسواق الآسيوية وارتفعت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية الأحد بعد الاتفاق.