وكالات - أبوظبي

أكد المتحدث باسم المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، الاثنين، مسؤولية ألمانيا في ضمان الأمن لجميع اليهود الذين يرتدون القلنسوات في أي مكان في البلاد دون الحاجة إلى الخوف من هجمات "معادية للسامية".

وبادر ستيفن شيبرت إلى طمأنة اليهود في ألمانيا، بعد تصريحات لفيليكس كلاين، مفوض الحكومة "المناهض للسامية"، يوم السبت، قال فيها "لا أنصح اليهود بارتداء غطاء الرأس في جميع الأوقات في كل مكان في ألمانيا".

وأثارت دعوة المسؤول الألمانيإ إلى عدم ارتداء "الكيباه" في كل الأوقات، انتقادات شديدة وسط اليهود، وأعرب رئيس إسرائيل عن رفضه لها.

أخبار ذات صلة

تحذير لليهود في ألمانيا.. لا ترتدوا "الكيباه"

وأورد شيبرت، يوم الاثنين "إن مهمة الدولة هي ضمان قدرة أي شخص على التحرك بأمان باستخدام قلنسوة في أي مكان في بلدنا."

وكشفت الإحصاءات الحكومية الصادرة في وقت سابق من هذا الشهر، ارتفاع عدد حوادث "معاداة السامية" والهجمات ضد الأجانب في ألمانيا العام الماضي، على الرغم من الانخفاض الإجمالي في الجرائم ذات الدوافع السياسية.