وكالات - أبوظبي

قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الجمعة، إنّ رئيس المخابرات الفنزويلي السابق الذي أقدم على الانشقاق هو "جاسوس لوكالة المخابرات المركزية الأميركية (سي آي إيه)" وقام بـ"تنسيق" المحاولة الانقلابية التي دعا إليها زعيم المعارضة خوان غوايدو في 30 أبريل.

وأضاف مادورو بخطاب متلفز "تمكنا من إثبات" أن كريستوفر فيغيرا "تمّ تجنيده من قبل السي آي إيه منذ أكثر من عام وأنه كان يعمل كخائن، كجاسوس، كمتسلل" على رأس جهاز المخابرات الفنزويلي.

واعتبر أنّ فيغيرا هو مَن "نسّق الانقلاب" الفاشل، قائلا "قريباً، القضاء سيمسك به وسيدفع ثمن خيانته".

أخبار ذات صلة

فنزويلا تعيد فتح حدودها مع البرازيل وجزيرة هولندية

وفي 23 يناير أعلن خوان غوايدو نفسه رئيساً بالوكالة لفنزويلا واعترفت به نحو 50 دولة، بينها الولايات المتحدة.