وكالات - أبوظبي

أعلنت وزارة الخزانة الأميركية، الجمعة، في بيان فرض عقوبات مالية على وزير الخارجية الفنزويلي، خورخي أرييسا، لأنه عنصر في "نظام غير شرعي" في إشارة إلى نظام الرئيس نيكولاس مادورو.

وقال وزير الخزانة، ستيفن منوتشين، في بيان: "ستواصل وزارة الخزانة استهداف الفاسدين الذين يدعمون مادورو، وبينهم الذين يتسلمون مسؤوليات في المجالين الدبلوماسي والقضائي لحساب هذا النظام غير الشرعي".

كما فرضت عقوبات مماثلة أيضا على قاضية رفيعة في نظام مادورو تدعى كارول بادييا.

وأشارت الوزارة إلى أن هؤلاء الموظفين "ينقلون ويخبؤون إيرادات الفساد عبر محاولتهم استغلال النظام المالي الأميركي وسوق العقارات".

أخبار ذات صلة

خدعة مادورو "السحرية" التي يستغلها "صديقه" أردوغان

وأكدت أن "كل الأصول والمصالح العائدة لهؤلاء الأفراد، في الولايات المتحدة أو التي يديرها رعايا أميركيون، جمّدت".

وأصبح أرييسا وزيرا لخارجية فنزويلا في أغسطس 2017 بعدما تولى عدة حقائب وزارية.

وقال منوتشين إن "الولايات المتحدة لن تبقى مكتوفة الايدي وتنظر إلى نظام مادورو غير الشرعي وهو يحرم الشعب الفنزويلي من ثرواته، ومن إنسانيته، ومن حقه بالديمقراطية".