وكالات - أبوظبي

تبنى تنظيم داعش الإرهابي، الأحد، هجوما انتحاريا استهدفت مقر وزارة الاتصالات في وسط العاصمة الأفغانية، كابل، السبت، وقُتل فيه 7 أشخاص.

وأوردت حسابات مرتبطة بتنظيم داعش مواقع التواصل الاجتماعي، أن 4 من عناصره "فجروا عبوة ناسفة قرب الوزارة، تلاه دخولهم المبنى واشتباكهم بالأسلحة الرشاشة والقنابل اليدوية مع رجال الأمن الأفغاني لعدة ساعات"، وفق ما أوردت وكالة فرانس برس.

وقال التنظيم إن أحد مسلحيه فجر نفسه خارج مقر الوزارة، فيما قتل المهاجمون الثلاثة الآخرون برصاص قوات الأمن.

وأسفر الهجوم عن مقتل 4 مدنيين، و3 عناصر من الأمن، وإصابة 8 مدنيين آخرين.

أخبار ذات صلة

أبرز حوادث العنف والإرهاب في عام 2018
انفجار وإطلاق نار قرب مبنى وزاري في كابل

وتسبب الهجوم في احتجاز نحو 2800 شخص داخل المبنى في بداية يوم العمل.

واتهم التنظيم الإرهابي موظفي الوزارة بـ"التجسس" على مسلحيه.

ويشن تنظيم داعش الإرهابي في أفغانستان هجمات بين الفينة والأخرى منذ عام 2015، ويحارب حركة طالبان والقوات الحكومية المدعومة أميركيا على حد سواء. 

ومن الصعب تحديد عدد مسلحي داعش في أفغانستان، لأن كثيرا منهم يغيرون ولاءاتهم، لكن الجيش الأميركي يقدر عددهم بنحو 2000، بحسب وكالة رويترز.