تعرض كاهن للطعن أثناء القداس في كنيسة سان جوزيف في مونتريال، الجمعة، حسبما ذكرت الشرطة، مؤكدة القبض على الجاني.

وأصيب الكاهن بجروح طفيفة في الجزء العلوي من جسده، ونقل إلى المستشفى لكن "حياته ليست في خطر"، حسب كارولين شيفرفيس، المتحدثة باسم الشرطة في مونتريال.

أخبار ذات صلة

كندا تمدّد مهام بعثتيها العسكريتين في العراق وأوكرانيا
كندا تنضم إلى مانعي "الطائرة سيئة السمعة"

وأكدت شيفرفيس أن الشرطة اعتقلت المشتبه به، وتم نقله إلى مركز الاحتجاز، حيث سيلتقيه المحققون.

وأضافت المتحدثة: "تفيد أقوال الشهود، إن الكاهن كان يحتفل بالقداس، وفجأة توجه المشتبه به نحوه واعتدى عليه بسلاح أبيض".

واوضحت سيلين باربو المتحدثة باسم الكنيسة الكاثوليكية إحدى أهم الكنائس في كندا، أن الكاهن المعتدى عليه هو الأب كلود غرو، وتعرض للاعتداء خلال قداس الساعة الثامنة والنصف، الذي يبث مباشرة على الإنترنت، وكان يحضره حوالى 50 شخصا، كما أفادت الشهادات الأولية.

وأوضحت المتحدثة أن حراس الكنيسة كانوا قد سيطروا على المعتدي عندما وصلت الشرطة إلى مكان الحادث.

وأوضحت مشاركة في القداس ردا على أسئلة "راديو كندا"، أن المهاجم رجل "أبيض وطويل القامة".

وقالت: "رأيته يستل سكينه ويركض نحو الكاهن. عندما رأيت ذلك، خرجت وأنا أصرخ وتوجهت إلى الخارج لإبلاغ الأجهزة الأمنية. فجاء عناصرها راكضين".

وطوق العديد من سيارات الشرطة على الفور كنيسة سان جوزيف.